السفر الى اثيوبيا لاستقدام خادمة ومعلومات للسائح

أخبار ومستجدّات
بالنسبة لي استطعت الحصول على خادمة وبعد جهد وتعب ومشاير كثيرة
بالأضافة الى دفع بخاشيش اضافية على السعر الأساسي
ولكن ليس من اختياري ولم ارها الا في المطار نموذج مثالي للمجاعة الأفريقية 
وطبعا من اللون الأسود الداكن
وليس الأثيوبيات السمراء فهؤلاء لايرغبون العمل كخادمة وبالتحديد في السعودية
وزارة العمل تعبث والضحية المواطن
دلالات :
شارك هذا :

مقالات مشابهة

لديك أي أسئلة؟

للاستعلام عن هذا البيان والسياق ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني أو املأ النموذج.